الجمعة 55: سكان بومرداس يُحضرون لمسيرة حاشدة بعاصمة الولاية

تتم حاليا تحضيرات كبيرة تحسبا لمسيرة الجمعة 55 بعاصمة ولاية بومرداس حيث نشر نشطاء وصفحات على مواقع التواصل الإجتماعي دعوات للمشاركة القوية في المسيرة خصوصا بعد تعرض المواطنين لاعتداء “جبان” الجمعة الفارطة كاد يتسبب في كارثة.

ودعى العديد من الشباب والناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي كافة سكان ولاية بومرداس “للمشاركة في مسيرة الجمعة 55″، كما قام العديد من المواطنين، خصوصا بالمناطق الشرقية كبرج منايل، سي مصطفى، دلس، يسر والناصرية، بنشر بلاغات على الجدران والأماكن العمومية تدعو للمشاركة القوية في هذه المسيرة والتضامن مع سكان بومرداس الذي يواصلون السير كل جمعة ويرفضون “إطفاء شمعة الحراك”.

ومن المرتقب توافد الآلاف على عاصمة الولاية هذا الجمعة، علما أن ولاية بومرداس تعرف لوحدها تنظيم ثلاث مسيرات في عاصمة الولاية، دلس وبرج منايل في حين يتوافد العديد من سكان الولاية إلى العاصمة وتيزي وزو للمشاركة في الحراك.

للتذكير، تعرض المواطنون في مسيرة الجمعة الماضية لعملية دهس من طرف أحد “البلطجية” الذي تسبب في إصابات بليغة لمواطن استدعى نقله للاستعجالات كما طالب المواطنون بتأمين المسيرات السلمية.
فريد حربي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Pin It on Pinterest

error: Content is protected !!