أولاد موسى: غياب خدمة الهاتف الثابث والأنترنات والسلطات تكتفي !

عبَّر العديد من المواطنين القاطنين بالأحياء الكائنة بلدية ” أولاد موسى”، غرب ولاية بومرداس، على غرار حي أول نوفمبر وحي 50 مسكن وأحياء أخرى تقع على مستوى دائرة خميس الخشنة، عن معاناتهم اليومية من الغياب الكلي للتغطية بشبكتي الهاتف الثابت والأنترنت.

وحسب هؤلاء، فإن السبب يعود لعدم تزويد المنطقة بخدمات اتصالات الجزائر ونقص التزويد بشبكات الهاتف النقال للمتعاملين الثلاثة لكل من “جيزي” و”موبيليس” و”أوريدو” التي تشهد إنقطاعات تلقائية.

ويجد المواطنون أنفسهم مرغمين على الخروج من منزلهم أو تغيير الأماكن من أجل التواصل عبر خدمات الأنترنت أو عبر الهاتف المحمول لإجراء أو استقبال المكالمات الهاتفية حيث أكد عدد من سكان المنطقة أنّه رغم الشكاوي العديدة التي تقدّموا للجهات المعنية، إلا أنها لم تحرك ساكنًا، واكتفت بوعودٍ تحت حجة عدم إمكانية ربط هاته الأحياء بخدمات الهاتف الثابت بسبب نقص عدد السكان.

ويتجاوز عدد سكان البلدية 60 ألف نسمة، ولم تضع الجهات الوصية في خدمتهم أية وكالة تجارية خاصة باتصالات الجزائر، في الوقت الذي يشهد فيه العالم الخارجي تطورًا ملحوظًا خاصةً فيما يتعلق بالتغطية بالشبكات المختلفة للهاتف والإنترنت.

وطالب السكان السلطات المحلية على رأسها المجلس الشعبي البلدي الحالي، ومختلف المسؤولين في قطاع الاتصال، بالوفاء بوعودهم التي قطعوها أمام المواطنين منذ عشر سنوات مضت داعين إلى رفع مطالبهم للجهات الوصية ومختلف المتعاملين في مجال الاتصالات للهاتف النقال، مع طرح انشغالات المواطنين على الجهات المعنية، في ظل المعاناة التي يعيشونها في ظل فترة الحجر الصحي.
المصدر: طريق نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Pin It on Pinterest

error: Content is protected !!